عذراً، هذا البرنامج غير متوفر في بلدك
هذا البرنامج غير متوفر بعد، يرجى المحاولة لاحقاً حدث خطأ أثناء تحميل المحتوى المطلوب. الرجاء المحاولة في وقت لاحق البرامج المساعدة HLS و فلاش غير مثبتة على متصفح الإنترنت الخاص بك. لتثبيت مستعرض فلاش إضغط هنا
برامج محلية
حكاوي
حكاوي العلم - حلقة 05

بينما تحمل الحياة على الأرض الكثير من المفاجآت، يمكن لعلماء الفلك - الهواة منهم حتى- التنبؤ بحركة الأجرام السماوية الكبيرة عبر الزمن. هذا الوضوح والنظام هو ما جذب خليل عازار إلى التصوير الفضائي. في كلّ فرصةٍ متاحة، يسافر خليل إلى أجزاء منعزلة من بلده لبنان، ليس فقط هرباً من ضجيج وازدحام بيروت، ولكن أيضاً بحثاً عن عجائب السماء المخفية عن العين المجردة. مجهزاً نفسه بكاميرا ومسند من نوع خاص، يبدأ خليل كل جلسة تصوير بتحديد موقع بولاريس (نجم الشمال) ويوجه الكاميرا بذلك الإتجاه. وليتأكد من أن الكاميرا تتحرك بنفس سرعة دوران الأرض، محكماً على النجوم في موقعها لصور التعرض الضوئي الطويل، يقوم بضبط مسند الكاميرا ليتحرك بخطواتٍ صغيرة تطابق سرعة الأرض. ما بدأ كهواية منذ سبع سنين، تحول الآن إلى شغف. يحب خليل استكشاف كنوز الكون من خلال الكاميرا ويريد لصوره أن تفتح أذهان الناس على جمال السماء فوق رؤوسنا. يأمل خليل أن تكون صوره مصدر إلهام للناس. ولأن الكثير من الفضاء لا يرى بالعين المجردة، فإن الصور الفضائية تلعب دوراً كبيراً في الأبحاث الفلكية. إن لصوره قيمة فنية وعلمية

المدّة

3 دقائق

للمشاركة